ألمانيا تُعيد اللاجئين إلى بلادهم!


إن كنت أحد متابعي المدونة الأعزاء ( و كلكم كذلك ) فلا بد بأنك قرأت أسباب عودة اللاجئين في ألمانيا لبلادهم و التي أوردناها في تدوينة بعنوان : اللاجئون في ألمانيا:ما بين العودة لبلادهم و البقاء فيها!

لم نكن  لنحكم على صحة قرارهم من عدمه وقتئذٍ،لكن يمكننا – الآن –  القول بأنهم إتخذوا القرار الصحيح!

100000 لاجئ يعودون من أوروبا إلى بلادهم “50% منهم من ألمانيا” !

عاد حوالي 100 ألف طالب لجوء، من أوروبا إلى بلادهم الأم، بشكل طوعي، خلال 2016 ، عبر برنامج خاص للأمم المتحدة.و بعد تقديم مساعداتٍ تعينهم من الأخيرة.

واختار غالبية المهاجرين العودة إلى بلدهم الأصلي بعد أن تم رفض طلب لجوئهم، 25% من القاصرين.

 

العدد يرتفع إلى 200000 … من ألمانيا وحدها!

أعرب وزير التنمية الألماني، غيرد مولر عن رؤية بلاده في الاتفاق الذي تم التوصل إليه على هامش قمة العشرين الأخيرة في هامبورغ، بشأن وقف إطلاق النار بشكل كامل في الجنوب السوري، “فرصة لإنهاء الحرب الدائرة بالبلاد منذ أكثر من 6 سنوات”.

و قال :ألمانيا تعمل – حالياً – على تمكين 200 ألف لاجئ سوري من العودة لبلادهم من خلال برنامج خاص.

و أضاف “في الفترة الحالية قد تتم إعادة اللاجئين السوريين إلى المناطق الآمنة والمحررة”.

تعقيب فريق التغيير:

ربما لا يبدو رقم 200 ألف رقماً كبيراً ،إلى أن نعلم أن مجموع اللاجئين السوريين في ألمانيا لا يتجاوز 428 ألف شخص فقط . أي أن ألمانيا تقرر إعادة ما يُشكل 47% من أعداد اللاجئين المتواجدين عندها!

و يترافق ذلك مع إقتراب انتخابات «المستشارية» فى ٢٤  أيلول ” سبتمبر ” المقبل،و رغم توقعات الكثيرين فوز آنجيلا ميركل بالمنصب للمرة الرابعة على التوالي.إلا أن قرار إعادة اللاجئين قد يقلب الموازين تماماً!

هل لا زلت تبحث عن فرصة اللجوء لألمانيا؟!
ننصحك بالتفكير في بلدٍ آخر..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.