لماذا صرّح (وزير الهجرة الأسترالي) بقوله:اللاجئون مخادعون؟


أطلق الإتحاد الأوربي قراراً يُلزم فيه كلاً من هنغاريا و بولندا على استقبال اللاجئين، الذين وصلوا إلى إيطاليا واليونان، في غضون شهر!

و قد رفضت بولندا هذا القرار ( كما أسلفنا في تدوينة يوم الأربعاء الماضي )،و ما زلنا بإنتظار ردّ فعل الإتحاد الأوربي على هذه الممارسة المتهورة!

و الآن استراليا!

أصدر وزير الهجرة الأسترالي بيتر دوتون بياناً قال فيه:

 

“وضعت حكومة تيرنبول موعداً محدداً حتى (أكتوبر/تشرين الأول) المقبل للآلاف الذين قدموا بالقوارب، وتدفقوا على أستراليا في عهد الحكومة العمالية السابقة، لأثبات أنهم لاجئون حقيقيون ليكونوا جديرين بالحصول على الحماية الأسترالية”.

 

لاجئون حقيقيون؟

إذاً فالسيد دوتون يعلن عن وجود “لاجئين زائفين” و هو ما يمثل حكماً مسبقاً يكشف اعتزام حكومته عدم تقديم حماية لهم.
و ذلك رغم أن إحصائيات وزارة الهجرة نفسها أثبتت أن 70 % على الأقل من الأشخاص الذين وصلوا أستراليا على متن قوارب،يستحقون اللجوء والحماية الأسترالية بالفعل.

و هم ذاتهم من نعتهم “سيادة الوزير” بـ القادمون بحراً :و كأنهم قراصنة جاءوا لإحتلال إستراليا!

 

الإسلام  “دين حرب” :

لكن لماذا نستهجن تصريحات وزير الهجرة،إن كان الداعية الشيعي محمد التوحيدي قد وصف الإسلام بأنه (دين حرب) ؟

تعليقات “الداعية” جاءت أثناء مناظرة تلفزيونية مع الناشط في الجالية الإسلامية الدكتور جمال ريفي 

المناظرة جاءت على أعقاب تفجير مانشستر الذي هزّ بريطانيا و العالم الأسبوع الفائت.

كل من المتناظرين أدان الهجوم الإرهابي ، لكن “التوحيدي ” عقّب

 إن الشباب يتحولون إلى متطرفين، حتى في أستراليا

عازياً ذلك إلى النصوص الإسلامية.و الداعية يؤكد على حقيقة غريبة موجوده في عقله تنص على أنك “من الصعب أن تكون مسالماً ومعتدلاً داخل مجتمع يملؤه المتطرفون!”

طُرفة:

الموقع الرسمي للداعية يقول إنه مسلم شيعي،و معلم،ومتحدث،وداعية،ومفكر،وباحث،ومؤلف،وينتهج أسلوب الحداثة.

من جانبه، شدد الدكتور جمال ريفي ، على أن النصوص الدينية قائمة منذ آلاف الأعوام، ولا تحرض على العنف أو الممارسات الإرهابية،و أن ما يحدث هو  أيديولوجية ما يسمى تنظيم الدولة الإسلامية أو “داعش” الذي يستهدف الشباب سريعي التأثر.

و اختتم المناظرة قائلاً : “لا شي ء في ديننا يدعم قتل الأبرياء.نقطة”.

8 thoughts on “لماذا صرّح (وزير الهجرة الأسترالي) بقوله:اللاجئون مخادعون؟

    سمير

    (2017-05-29 - 6:21 صباحًا)

    هذا الشيعي النجس ما هو الا ذنب في مؤخرة من يحميه لعنة الله عليه وعلى الخميني وعلى كل مراجعهم وعلى روح المقبور حافط وابنه المعتوه بشار الف لعنه

    Ali abdo hasan

    (2018-04-28 - 4:32 مساءً)

    انا مواطن سوري و اقيم في لبنان و اريد سفر الى بلدكم ل كريم ارجو مساعدتكم و يوجد لدي بسبور ارحو ل مساعدا و شكرا

    محمد أحمد إسعيد

    (2018-05-14 - 5:20 صباحًا)

    انا فلسطين سوري واسكن في لبنان متزوج ولدي بنت وصبي اريد الهجرة

    بشار أحمد القداح

    (2018-05-22 - 12:59 مساءً)

    ارجو قبول طلب اللجوء في دولتكم انا سوري الجنسية وانا اعزب واعيش في اسطنبول لوحدي واعاني ضغوط نفسية كثير

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.