انهيار ثلجي وسط السويد

وفاة رجل إثر انهيار ثلجي وسط السويد


توفي رجل يبلغ من العمر 45 عامًا في انهيار ثلجي وسط السويد يوم الخميس لكن أصدقاءه الثلاثة تمكنوا من النجاة دون أن إصابات
وقد أُطلق الإنذار حول الانهيار الثلجي قبيل الساعة الخامسة من بعد ظهر يوم الخميس ، وحذرت خدمة الطوارئ المحلية العامة من تجنب منطقة Södra Gröndörrstöten في Härjedalen  أثناء بحثهم عن الرجل.

انهيار ثلجي وسط السويد

الرجل كان ضمن مجموعة من أربعة أشخاص من الأقارب والأصدقاء ، لكن الآخرين لم يحتاجوا إلى علاج في المستشفى. وقع الانهيار الجليدي شمال بحيرة Öjön.

وبحسب ما أوضح Peter Palmgren -من قسم الوكالة السويدية لحماية البيئة- فالطقس العاصف في العديد من المناطق الجبلية في السويد في الآونة الأخيرة ، سيزيد من خطر الانهيارات الجليدية.

“إن تحسّن الطقس يجعل التحكم بالوضع يزازد صعوبة. فهذا يجعل المزيد من الناس يتوقون للخروج”.

 

وقال Palmgren إن السنوات الأخيرة حملت معدل وفاة مرتفع بسبب الانهيارات الثلجية في السويد. وشهر مارس/آذار على وجه الخصوص هو أكثر الشهور التي تزداد فيه نسبة الحوادث. ليس لأنه أسوء الشهور طقسًا، بل لاعتياد الأشخاص فيه للقيام برحلات أكثر إلى الجبال.”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.