الاعتداء الجنسي

ماذا تعرف عن ضحايا الاعتداء الجنسي في أمريكا؟ -تقرير مفصّل-


في العام الماضي، قدمت عشرات النساء، فضلًا عن العديد من الرجال، ادعاءات بسوء السلوك الجنسي ضد أشخاص ذوي نفوذ في هوليوود ووسائل الإعلام والحكومة. لكن الاعتداء الجنسي ظاهرة منتشرة، ولم تكشف هذه القصص سوى القليل. حيث تقدّر الدراسة الاستقصائية الوطنية لضحايا الجرائم(The National Crime Victimization Survey)، التي نشرت الشهر الماضي، أن الأشخاص في الولايات المتحدة تعرضوا لأكثر من 000 320 حادثة اغتصاب واعتداء جنسي في عام 2016. أي ما نسبته 1.2 من الألف للأشخاص التي تبلغ أعمارهم 12 فما فوق.

ويستخلص المسح السنوي الذي أجراه مكتب إحصائيات وزارة العدل البيانات المتعلقة بعدد من الجرائم، بما في ذلك الاغتصاب و الاعتداء الجنسي، التي شهدها الضحايا خلال الأشهر الست الماضية. هذه الإحصائيات تقدمّ معلومات أكثر بكثير من المصادر  الأخرى مثل إحصاءات الشرطة، حيث لا يتم إبلاغ الشرطة عن العديد من الجرائم. ويساعدنا الاستطلاع التالي على فهم من هم الضحايا وكيف استجابوا للإعتداءت.

الاعتداء الجنسي

  • 84% من الضحايا هم من النساء،بينما الـ16% المتبقية للرجال، فقد بلغ تعدادها أكثر من 51،000 حادثة اغتصاب أو اعتداء جنسي في العام الماضي.(الرقم مخيف صراحةً!)

كيف يشعر الرجال عند التبيلغ عن حوادث الاعتداء الجنسي؟

تجيب عن هذا السؤال Callie Rennison من كلية الشؤون العامة بجامعة Colorado Denver.

“أعتقد أن خسارة الرجال المُعتدى عليهم أكبر مما نتصور،فعندما يعلم الناس عن حادثة تبليغ قام بها رجل، يُسارعون لسؤاله عن “ذكوريته” و حياته الجنسية!”

  • 66% من حوادث الاغتصاب والاعتداء الجنسي المدرجة في الاستطلاع حدثت لمهاجرين: النسبة الأكبر منهم من أصل اسباني. وقد واجهت حركة #MeToo -التي أُطلقت العام الفائت- انتقادات لعدم تسليطها الضوء على أصوات الأشخاص من ذوي البشرة الملونة (الأفارقة و الاسبان و غيرهم).

العلاقة بين الاعتداء الجنسي و الدخل السنوي:

وقد أظهرت الأبحاث وجود صلة بين الفقر والعنف الجنسي في جميع أنحاء العالم.
وتدرج مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها “الفقر – البطالة” كعوامل خطر قد تؤدي للعنف الجنسي. والأشخاص ذوو الدخل المنخفض، هم الأكثر تعرضًا للاعتداء الجنسي؛ و للأسف الأقل احتمالية للإبلاغ عما حدث.

44% من الضحايا الذين شاركوا فى الاستطلاع ينتمون لأسر يقل دخلها عن 25000 دولار امريكي (فى حين أن 22 % فقط من الاسر فى جميع انحاء البلاد تكسب اقل هذا الرقم سنويًا!)، وعند المقارنة بين الفئات الأقل والأعلى دخلاً، فإن الفرق في معدلات الإيذاء يبلغ أشدّه: فقد أفاد الأشخاص الذين يقل دخلهم عن 7500$ سنويًا عن معدل إعتداء بلغ 4.8 حادثة لكل 1000 شخص يبلغون من العمر 12 عاما أو أكثر، وهو 12 ضعف المعدل لذوي الدخل المرتفع (أكثر من 75،000$) 0.4 لكل 1000.

الاعتداء الجنسي في امريكا

الاعتداء الجنسي بين المدن والضواحي و الأرياف:

وقد أبلغ الضحايا الذين عاشوا في المدن عن أكثر من النصف (59%) من الحوادث التي سجلها المجلس الوطني للمرأة في عام 2016، بينما أبلغ الضحايا سواء الذين يعيشون في الضواحي أو في الأرياف عن 20.5% (بالتساوي بينهما). ولكن في حين كانت المناطق الريفية ذات الكثافة السكانية المنخفضة تمثل أدنى نسبة من جميع الحوادث المبلغ عنها، أفاد السكان في المناطق الريفية عن ثاني أعلى معدل للاغتصاب والاعتداء الجنسي بين الأنواع الثلاثة من المناطق: أفاد السكان في المناطق الريفية بـ 2.1 حالة اغتصاب واعتداء جنسي لكل 1000 ممن يبلغون من العمر 12 عاما أو أكثر، مقارنة بـ 1.1 حالة في المناطق الريفية. وكان المعدل الأدنى في المدن، حيث بلغ 0.6 حادثة لكل 1000 شخص. و من الواضح أن النسبة العالية في الأرياف تعود لفكرة أن الناس في المجتمعات الصغيرة تزداد معرفة بعضهم ببعض، مما يُصعّب على الضحايا الذين يبلغون عن الجرائم إلى الشرطة أن يظلوا مجهولين بالنسبة لأصدقائهم وجيرانهم، الأمر الذي يجعلهم يعزفون عن المسألة برمّتها،و خاصةً و أن ضابط الشرطة الذي يأخذ تقرير الضحية قد يعرف الضحية أو الجاني أو كليهما!

إن قياس الانتشار الحقيقي للاغتصاب والاعتداء الجنسي أمر صعب. وبالإضافة إلى المشكلة المتمثلة في نقص الإبلاغ، تستخدم العديد من الدراسات الاستقصائية منهجيات مختلفة لحساب أعداد الضحايا والتعاريف المختلفة لما يُعدّ عنفًا جنسيًا، مما قد يجعل من المستحيل مقارنة النتائج.

وتواجه اللجنة الوطنية لشؤون اللاجئين (NCVS) بوجه خاص انتقادات بنقص  الإحصائيات حول عدد ضحايا الاعتداء الجنسي، ومع ذلك، يتم إجراء استطلاع من قبلها كل عام، وذلك باستخدام أساليب متسقة إلى حد ما، وكما أشار العديد من الباحثين، لا توجد طريقة مثالية لتقييم معدلات العنف الجنسي.

و الآن السؤال الذي نودّ أن تختم به التقرير هو:

من وجهة نظرك -عزيزي القارئ- ما هي أفضل طريقة لضمان أن يتم التبليغ بجميع حوداث الاعتداء الجنسي؟
هل يمكن للتقنية أن تساهم في حلّ المشكلة؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.